اعلام الجامعة / أشرف باجبير – تصوير – علي بن دهري

ألتقى الاستاذ الدكتور / محمد سعيد خنبش رئيس جامعة حضرموت بمكتبه برئاسة الجامعة برجل الاعمال الشيخ / محمد عبود باعبود وجرى خلال اللقاء بحث سبل التعاون المشترك لخدمة التعليم الجامعي وطلاب الدراسات العليا والبحث العلمي واستعرض اللقاء المشاريع التعليمية لمنشآت الجامعة وكلياتها وامكانية دعم البنية التحتية لكليات و مراكز الجامعة العلمية التي تخدم المجتمع بالإضافة إلى دعم المبتعثين من جامعة حضرموت في الجامعات السودانية وتخصيص منح دراسية للمبعوثين من مختلف كليات الجامعة  وتأهيلهم علمياً حسب التخصصات العلمية .

وابدى رجل الاعمال الشيخ محمد باعبود استعداده للتعاون مع جامعة حضرموت وتقديم الدعم والمساهمة في بناء الصرح التعليمي  الجامعي  لما من شأنه توفير بعض المتطلبات اللازمة التي تحتاجها جامعة حضرموت لتطوير التعليم  الجامعي والاكاديمي  وتوفير بعض التجهيزات للمباني الجديدة لكليات الجامعة مؤكداً دعمه للطلاب الدراسين بالجامعات السودانية من أبناء حضرموت وكذلك منح جامعة حضرموت مقاعد راسية بالجامعات السودانية .

بدورة أعرب رئيس جامعة حضرموت عن شكره وتقديره للشيخ محمد باعبود لزيارته للجامعة والاطلاع والتعرف على منشآتها وكلياتها عن كثيب وسعيه في للبحث عن جهات داعمة للتعليم في اليمن  مؤكداً أن رئاسة الجامعة تستعد لإقامة حفل تخرج لدفعتين من طلابها يوم 30 أبريل 2017م في مختلف كلياتها .

كما قام الدكتور محمد سعيد خنبش رئيس جامعة حضرموت ومعه الشيخ محمد باعبود بزيارة استطلاعية لمبنى كلية القانون الجديد تعرفوا خلالها على نسبة الانجاز في العمل الانشائي بالمبنى الذي يضم 6 قاعات دراسية ومكتبة عامة للكلية ومكاتب ادارية وحديقة عامة بساحة المبنى والذي سيتم افتتاحه رسمياً لكلية القانون أواخر الشهر الجاري برعاية السلطة المحلية بالمحافظة .

رافقهم خلال الزيارة كل من : الاستاذ عبدالله علوي عيديد الأمين العام للجامعة والدكتور محمد عبدالله محسن الجيلاني مدير عام التخطيط والإحصاء بالجامعة والدكتور أحمد صالح بن أسحاق والدكتور أحمد باحاج والأستاذ عبدالكريم عبدالله بن زين والأستاذ : عمر حسن بن حولة الأمين العام المساعد للشئون الادارية بجامعة حضرموت . 

DSC_0005 (1)